أخبار عربية

الشرطة تطلق أعيرة حية لتفريق احتجاج في شرق الكونغو الديمقراطية

قال رئيس بلدية مدينة بيني في جمهورية الكونغو الديمقراطية وشهود إن الشرطة أطلقت أعيرة حية، اليوم الخميس، لتفريق محتجين يطالبون برحيل بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة من المدينة.

وينظم مئات الشبان احتجاجات في عدة مدن بشرق البلاد منذ يوم الإثنين للتعبير عن الغضب من فشل البعثة المعروفة باسم مونوسكو في منع جماعات مسلحة من قتل مدنيين.

وتقول مؤسسة كيفو سيكيورتي تراكر التي تنشر خرائط ببؤر الاضطرابات في المنطقة، إن زهاء 330 فردا قتلوا في أعمال عنف هذا العام حتى الآن وذلك في مشكلة تستعصي على الحل منذ الحرب الأهلية التي انتهت رسميا عام 2003.

وقال بوهيندو باكواناماها موديستي رئيس بلدية بيني في تصريح لرويترز، إن مجموعة من “الشباب قطعوا كل الطرق تقريبا لمطالبة بعثة الأمم المتحدة بالرحيل من المنطقة الموبوءة بمذبحة”.

وأضاف “بدأت الشرطة هذا الصباح في فتح الطرق ولذلك نسمع إطلاق نار في كل أرجاء المدينة”.

وقال شاهد لرويترز إنه سمع إطلاق نار كثيف في السابعة صباحا بالتوقيت المحلي (0500 بتوقيت جرينتش) استمر لمدة ثلاث ساعات.

وقال ماتياس جيلمان المتحدث باسم البعثة أمس الأربعاء “نحن هنا بناء على دعوة من الحكومة الكونجولية. لسنا من يقرر مسألة استمرارنا هنا”.

وتقول الأمم المتحدة إن شرق الكونحو الغني بالمعادن يعاني من أعمال عنف منذ عقود لكن القتل زاد بأكثر من الضعف في العام المنصرم.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر الشرطة تطلق أعيرة حية لتفريق احتجاج في شرق الكونغو الديمقراطية على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع الصباح العربي وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا