الارشيف / أخبار مصرية

«فاينانشال تايمز» تكشف عن مفاجأة لمستقبل الغاز المصري

انت الان تتابع تفاصيل خبر «فاينانشال تايمز» تكشف عن مفاجأة لمستقبل الغاز المصري والان نترككم مع بالتفاصيل

محمد سياف - ابو ظبي - ذكرت صحيفة «فاينانشال تايمز» البريطانية، أن الاكتشافات الجديدة لحقول الغاز في مصر تفتح لها الطريق لتصبح مركزًا إقليميًا لتصدير الغاز، موضحة أن الدول الأوربية سوف تتجه لسوق المصري للغاز ولا سيما بعد تراجع الإنتاج في بحر الشمال، وبالتالي عدم الاعتماد على السوق الروسي للغاز بشكل كبير .

 

واضافت الصحيفة في تقريرها أن مصر لديها محطتين لتسييل الغاز، مما يمهد الطريق لكل من قبرص وإسرائيل من تصدير انتاجها من الغاز لأوربا عن طريق مصر، مما يرسخ  تدشين مركزًا إقليما جديدًا لسوق الغاز في مصر، وهذا سوف يجعل الدول الاوربية تذلل كل العقبات لمد خطوط أنابيب الغاز من دول شرق المتوسط إلى مصر  .

 

وتابعت الصحيفة أن الاكتشافات الكبيرة للغاز في مصر، مثل «حقل ظهر»، يضعها في مصاف الدول المصدرة للغاز مرة أخرى، مشيرة إلى أن الفترة السابقة التي كانت مصر فيها من بين الدول المستوردة للغاز، كان بسبب تراجع انتاج مصر من الغاز في الوقت الذي تزيد فيه أعداد السكان بها، مما يؤدي إلى زيادة الاستهلاك من الغاز .

 

وفي نفس السياق فقد ذكرت تقارير  لشركة “إيجاس”، أن هناك مناطق تمركز الاكتشافات البترولية العملاقة، سيعلن عنها قريبا، فى منطقة “دلتا النيل”، بجوار حقل “آتول”، والمياه العميقة بالبحر المتوسط، والتى تم فيها اكتشاف حقل ظهر باحتياطيات ٣٠ تريليون قدم مكعب، بالإضافة إلى الصحراء الغربية.

 

أهم حقول الغاز في مصر

1- حقل ظهر

تم اكتشافة عام 2015م، بمعدل انتاج قدره 350 مليون قدم مكعب يوميا، ليصل في نهاية عام 2019م إلى 2.7 مليار قدم مكعب غاز يوميا وذلك يمثل 50% من إنتاج الغاز في مصر .

2- حقل أتول

تم اكتشافه في منطقة شمال دمياط، في مارس 2015م، وينتج 350 مليون قدم مكعب غاز يوميا، و10 آلاف برميل يوميا من المكثفات، ويقدر احتياطي الغاز به 1.5 تريليون قدم مكعب .

3- حقل نورس

تم اكتشافه في يوليو 2015، وينتج 180 مليون قدم مكعب غاز، و1500 برميل يوميا من المكثفات، ويصل عدد الآبار بالحقل إلى 14 بئر بمعدل إنتاج يساوي حوالي 1.2 مليار قدم مكعب غاز يوميا .

انتاج مصر من البترول 2020/2019

صرح المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن إنتاج مصر من الغاز الطبيعى سيصل إلى لحوالي 8 مليارات قدم مكعب غاز يومياً خلال العام المالى 2019 – 2020، وذلك بعد الانتهاء من تنفيذ وتشغيل كافة مشروعات تنمية حقول الغاز خلال المرحلة المقبلة، في الوقت الذي يقدر فيه استهلاك مصر اليومي من الغاز الطبيعي 6.6 مليار قدم مكتب، ما يدل على توقع تحقيق فائض يومي بمقدار 1.4 مليار قدم مكعب يوميًا سوف يتم تصديرها .

الخبراء المصريون يبشرون بمستقبل مشرق للغاز في مصر :

لم يقتصر التوقعات بمستقبل باهر للغاز الطبيعي في مصر على الشركات والخبراء خارج مصر فقط، إلا أن الخبراء المصريون لديهم دراسات عن مستقبل الغاز في مصر، فقد أكد محمد سعد الدين رئيس جمعية مستثمري الغاز، إن الغاز الطبيعي في مصر له مستقبل واعد خلال السنوات المقبلة، متوقعًا زيادة الإنتاج من الغاز الطبيعي خلال العامين المقبلين إلى جانب تحقيق المزيد من الاكتشافات .

اكتفاء مصر من الغاز الطبيعي

بعد أن تسلمت مصر آخر صفقة من الغاز المسال في منتصف سبتمبر من العام الماضي 2018م، أعلنت بعدها وزارة البترول، اكتفاء مصر الذاتي من الغاز، بسبب النجاحات والإنجازات التي تحققت في ذلك المجال، مما كان له أكبر الأثر على القيمة الاقتصادية للدولة، وتوفير 2 مليار دولار على الاقل كانت تنفقها في استيراد الغاز المسال، ووصل انتاج مصر من الغاز في سبتمبر 2019م، حوالي 7.2 مليار قدم مكعب، ويبلغ استهلاك مصر من الغاز 6.6 مليار قدم مكعب، مما يبشر بوجود فائض حوالي 0.6 مليار قدم مكعب للتصدير .

 

وأقرأ معنا :

بشرى سارة من البترول | انتاج مصر من الغاز يزيد بمقدار مليار قدم مكعب يوميا

مفاجأة سارة للمصريين من وزارة البترول

(5) معلومات ذهبية عن حقل ظهر .. تسعد المصريين

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر «فاينانشال تايمز» تكشف عن مفاجأة لمستقبل الغاز المصري على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مصر 5 وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا