أخبار مصرية

أزمة سد النهضة.. أمريكا ترفض إجراءات إثيوبيا الأحادية والسودان توجه اتهامات

/626376/أزمة-سد-النهضة-أمريكا-ترفض-إجراءات-إثيوبيا-الأحادية-والسودان-توجه-اتهامات

ما زالت أزمة سد النهضة تتصدر اهتمامات القارة الإفريقية وربما العالم بأجمعه، تزامنًا مع تعنت الجانب الإثيوبي، وعدم القبول بأي حل من الحلول المطروحة من قبل مصر أو السودان، أو حتى تدخل المجتمع الدولي لحل الأزمة.

أمريكا ترفض إجراءات إثيوبيا الأحادية حول سد النهضة

المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، قال اليوم الخميس، إن واشنطن تدعو مصر والسودان وإثيوبيا الجلوس على طاولة المفاوضات لحل أزمة سد النهضة.

وأعلن رفضه أي "إجراءات أحادية الجانب"، مؤكدًا أن الولايات المتحدة تؤمن بالحل الدبلوماسي لأزمة سد النهضة.

وأكد برايس، أن واشنطن على استعداد لتقديم أفكار فنية للمساعدة في حل أزمة سد النهضة، مؤكدًا أهمية الوساطة الإفريقية في حل أزمة سد النهضة.

اتهام السودان لإثيوبيا بشأن سد النهضة

فيما اتهمت مريم الصادق المهدي، وزيرة خارجية السودان، إثيوبيا بزعزعة أمن واستقرار المنطقة.

وأكدت المهدي في تصريحات صحفية لها اليوم، عدم ثقتها في الجانب الإثيوبي تمامًا، قائلة: "لا نثق في الحصول على معلومات من إثيوبيا حول ملء السد هذا العام، ثم يأتي العام القادم وقد يرفضوا تسليم معلومات بعد أن يكون السد أمرًا واقعًا وهذا يعكس سوء نية إثيوبيا في فرض الأمر الواقع".

وحذرت وزيرة الخارجية السودانية، أديس أبابا من ملء السد دون اتفاق واضح وملزم قانوني، قائلة: "أمر خطير يشكل تهديدًا مباشرًا، وكيف يقارن الجيران مليار دولار يمكن أن تعوض بحياة السودانيين وأمنهم واستقرارهم".

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر أزمة سد النهضة.. أمريكا ترفض إجراءات إثيوبيا الأحادية والسودان توجه اتهامات على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع تحيا مصر وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا