الارشيف / أهم الاخبار

هكذا تحدث فاروق الفيشاوى عن المرض والموت قبل وفاته.. فيديو

مر عام على رحيل الفنان فاروق الفيشاوى الذى يعد واحداً من النجوم الكبار فى التاريخ السينمائى، وكذلك الدراما والمسرح، حيث يتزامن اليوم السبت 25 يوليو مع ذكرى وفاة الفيشاوى الأولى، حيث رحل عن عالمنا بعمر 67 عاماً بعد صراع مع مرض السرطان.

إعلان فاروق الفيشاوى إصابته بالسرطان جاء أثناء تكريمه بافتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائى لدول البحر المتوسط فى شهر أكتوبر 2018، حيث قال وقتها "بعد بعض التحاليل والفحوصات والأشعة، طبيبى المعالج أخبرنى أننى مصاب بالسرطان، سأتعامل مع هذا المرض على أنه صداع، وبالعزيمة وبالإصرار سأنتصر عليه"، إلا أن حالته تدهورت سريعا حتى توفى.

فاروق الفيشاوى اسقبل المرض وتعامل معه بقوة وطاقة إيجابية كبيرة وظهر لك عندما استضافته الإعلامية منى الشاذلى فى برنامجها للحديث عن تجربة المرض وكان حديثه ملىء بالتفائل والطاقة، حيث قال "أعلن الخبر فى المهرجان بدون ما يكون أحد على علم بما سأقوله ولا حتى أحمد، فهو كان يعرف طبيعة مرضى، لكنه لم يكن يعلم بإعلانى ذلك وكان وقتها قاعد فى الصالة وفرح الحقيقة إنى بواجه واطمن عليا وعمر نفس الشىء".

وأضاف الفيشاوى: "أصدقاء كثيرين خافوا واترعبوا لما عرفوا وجولى البيت خايفين، والحقيقة إنى شاهدت الناس فى المهرجان كانوا قاعدين وهما منزعجين، لكن كنت عارف إنهم هياخدوا شوية ويخلصوا من الانزعاجات والخضة والصدمة، كنت حاسس وقد كان، فتوقفت عند شىء مهم وهو أننى هحارب وأنى مش مصاب بالمرض لأنى تأكدت إنى مصاب بحب الناس".

وتابع الفيشاوى "الطاقة الإيجابية اللى أصابتنى من عيون الناس ونظرتى ليهم خلتنى أبقى قوى أكثر وأحس إنى أصبت لأنى قلت لهم الخبر وببساطة، وكمية الطاقة الإيجابية أثناء المهرجان وهذه العيون اللى بصتلى الأول بخوف وبعد كدا الفرح فى عيون كل الناس لأنى وعدتهم انى هاجى فى الدورة اللى بعدها عشان أبارك وأنا شافى شفاء تام من المرض".

واستطرد الفيشاوى فى اللقاء "من لم يمت بالسرطان مات بغيره.. من لم يمت بالقلب مات بغيره .. الموت علينا حق، الحكاية آه إن الانسان يصاب بمرض انما يبقى عندى الأمل، لازم أبقى مخضوض بس قوى بمعنى انى لما أدخل غرفة العميات واخد البنج علشان أعمل العملية وأبقى مش موجود فى الدنيا، ويستلمنى طبيب أو جراح لعمل العملية فاذا دخل قلبى الاطمئنان اذا أن قوى وهقوم سليم من العملية ومعافى".

وأكمل: "أخدت المسار الشجاع اللى يخلى عندى طاقة مش بس علشان نفسى يمكن ربنا ألهمنى ان أقول كدا علشان تبقى رسالة للآخرين فالإيمان بالقدر موجود  والمرض موجود والشفاء منه أيضاً موجود".

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر هكذا تحدث فاروق الفيشاوى عن المرض والموت قبل وفاته.. فيديو على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع اليوم السابع وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.