الارشيف / أهم الاخبار

راكبة تقاضى شركة طيران إيزى جيت بسبب تغيير مقعدها لإرضاء راكب يهودى متشدد

قامت سيدة بريطانية-إسرائيلية بمقاضاة شركة (إيزي جيت) للطيران بسبب تغيير مقعدها على إحدى طائراتها من تل أبيب إلى لندن بسبب اعتراض راكب يهودي متشدد على جلوسها إلى جواره.

ونقلت صحيفة (ذا جارديان) البريطانية على موقعها إن ميلاني ولفسون والبالغة 38 عاماً طلبت من الشركة تعويضاً يصل إلى 66.438 شيكل أو 15 ألف إسترليني تعويضاً عن قضية رفعتها عن طريق مركز العمل الديني وهو نفس المكتب الذي كسب قضية مشابهة ضد شركة طيران العال الإسرائيلية عام 2017.

وانتقلت ولفسون، وهي تعمل في جمع التبرعات، إلى إسرائيل منذ 13 عاما وتعيش في تل أبيب وتطلب من شركة الطيران وقف طاقم الطائرة عن مطالبة النساء بتغيير مقاعدهن وفقاً للجنس، ووفقا للقضية، فقد اضطرت ولفسون لدفع رسوم إضافية للمقعد الذي إنتقلت إليه في الممر فى الرحلة التي جرت في أكتوبر الماضي. 

وكان رجل يهودي متشدد قد جلس على مقعده وإبنه إلى جواره على مقعدين متجاورين بالطائرة، لكن عندما وصلت وولفسون إلى الجلوس على المقعد المجاور لهما طلب منها تغيير مقعدها على الرحلة إلى مقعد أخر على بعد أكثر من صف للأمام، وتقول وولفسون إنها تعرضت لـ"إهانة وإذلال" بسبب بهذا الطلب. 

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر راكبة تقاضى شركة طيران إيزى جيت بسبب تغيير مقعدها لإرضاء راكب يهودى متشدد على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع اليوم السابع وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.