الارشيف / أهم الاخبار

المحطات النووية تؤكد إجراء الشركة الروسية تصميمات تقرير الأمان لمحطة الضبعة

أكد الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أنه تم الحصول على تقيم الأثر البيئي وإذن قبول الموقع في 10 مارس 2019 من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، ويعتبر إصدار هذا الإذن هو إقرار بأن موقع الضبعة وخصائصه تتوافق مع المتطلبات المصرية الوطنية وأيضًا متطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمواقع محطات القوى النووى.

 

وأضاف الوكيل فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" ، أن الحصول على إذن قبول الموقع وتقييم الأثر البيئي سينعكس لضمان التشغيل الأمن والموثوق فى المستقبل للمنشآت النووية، لافتا إلى أن إذن قبول الموقع هو شرط الحصول على وثيقة الترخيص "إذن الإنشاء"، وجارى استكمال الإجراءات الخاصة بالحصول على إذن الإنشاء من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، للانتهاء من المرحلة التحضيرية وبدء مرحلة البناء.

 

وقال الوكيل أن المقاول العام للمشروع وهو شركة اتوم ستروى اكسبورت الروسية تقوم حاليا باستكمال أعمال التصميمات الخاصة بالضبعة والإنتهاء من الوثائق الخاصة بتقرير تقييم الأمان وتلافى ملاحظات هيئة الرقابة النووية والإشعاعية لإستصدار إذن الإنشاء.

 

وتابع الوكيل أنه لا شك أن جائحة كورونا أثرت علي وتيرة العمل بكل بلاد العالم، مضيفا أنه من المتوقع أن يتم الحصول على إذن الإنشاء في النصف الثاني من العام المقبل وهو أحد المعالم الرئيسية للمشروع علما أن التأخير فى المشروع لا يقاس إلا بالمدة الزمنية للانتهاء من تنفيذه بما يعنى المحافظة على تواريخ التسليم الابتدائي للمشروع خاصة أن المشروعات النووية مشروعات طويلة الأجل وتتطلب إجراءات متنوعة.

 

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر المحطات النووية تؤكد إجراء الشركة الروسية تصميمات تقرير الأمان لمحطة الضبعة على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع اليوم السابع وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.