الارشيف / أهم الاخبار

تعرض أكثر من 30 حصانا لبتر أعضائها من قبل مجموعات مجهولة فى فرنسا

قال وزير الفلاحة الفرنسى جوليان دونورماندى، إن أكثر من 30 حصانا تعرضت للاعتداء بالتمثيل بأجسادها فى أكثر من 12 مقاطعة فرنسية، متوعدا بملاحقة المسؤولين عن هذه الجرائم.

 

وذكرت مصادر إعلامية، أن بعض الخيول قد نفقت جراء الاعتداء عليها على غرار حصان في جنوب مدينة نانت، وتوسعت هذه الجرائم الغريبة لتشمل حميرا وعجلا لأول مرة.

 

أحد القواسم المشتركة فى هذه الاعتداءات التى تثير انشغال الحكومة الفرنسية والمواطنين منذ بدايتها نهاية العام 2019 تتمثل فى قطع الأذن اليمنى للخيول وأخذها أو بتر أرجلها، مثلما تم استئصال أعين أو أنوف بعضها أو أعضائها التناسلية.

 

وأدى شبه الانتظام فى قطع الأذن اليمنى إلى اعتقاد الديوان المركزى الفرنسي لمكافحة الاعتداءات على البيئة والصحة بأن هذه الجرائم مرتبطة بطقوس جماعات خفية، فيما لا تستبعد الحكومة أى فرضية على حد قول وزير الفلاحة، الذى أوضح أن المجرمين ينفذون اعتداءاتهم بـ "احترافية".

 

كما أن هناك أيضًا من يشك من المسئولين فى وجود شبكات تتاجر بأعضاء هذه الحيوانات.

 

وسجلت السلطات الفرنسية تزايدا فى عدد هذه الجرائم خلال الأسابيع الأخيرة، وقد تم التبليغ عن 12 منها على الأقل خلال شهر أغسطس الجارى.


عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر تعرض أكثر من 30 حصانا لبتر أعضائها من قبل مجموعات مجهولة فى فرنسا على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع اليوم السابع وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.