الارشيف / أخبار عالمية

أستراليا تسجل أعلى وفيات بفيروس كورونا في ثلاثة أشهر

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث تفاصيل خبر أستراليا تسجل أعلى وفيات بفيروس كورونا في ثلاثة أشهر في المقال التالي

أحمد جودة - القاهرة - سجلت أستراليا أعلى عدد يومي لها من الوفيات المرتبطة بالفيروس التاجي في ثلاثة أشهر،اليوم الخميس، حيث واصلت الإصابات الجديدة ارتفاعها في ثاني أكبر ولاية من حيث عدد السكان، وفقا لما اوردته وكالة "رويترز".

وقالت ولاية فيكتوريا إنها أكدت 403 إصابة أخرى، بينما توفي خمسة أشخاص من الفيروس في الـ 24 ساعة الماضية.

وتمثل الوفيات، بما في ذلك رجل في الخمسينات من عمره، أكبر زيادة في يوم واحد في البلاد في حالات وفاة COVID-19 منذ أواخر أبريل.

وفي الوقت نفسه، اوضحت وزيرة الصحة جيني ميكاكوس للصحفيين في ملبورن، عاصمة الولاية، "إن هذا يوضح العدد المتزايد من هذا الفيروس الرهيب الذي يلحق بمجتمعنا".

مع عدم قدرة السلطات على جلب الإصابات الجديدة تحت الأرقام الثلاثية، يُطلب من المقيمين في ملبورن ومعظم الولاية الآن ارتداء الكمامات خارج منازلهم.

على الصعيد الوطني، سجلت أستراليا حوالي 13000 حالة إصابة بفيروس كورونا، بينما يبلغ عدد الوفيات فيها 128.

وقد جاء ارتفاع الإصابات الجديدة بعد أن بدأت أستراليا في تخفيف إجراءات الاحتواء الصارمة المفروضة في منتصف مارس.

في حين أن قواعد المباعدة الاجتماعية - التي حدت من حركة السكان والشركات المغلقة - أبطأت انتشار COVID-19، قال وزير الخزانة الأسترالي جوش فريدنبرغ أنها ألحقت خسائر فادحة بالاقتصاد.

وأبلغت الحكومة عن أكبر عجز في ميزانيتها منذ الحرب العالمية الثانية اليوم الخميس بعد الالتزام بالحوافز المالية بنحو 289 مليار دولار أسترالي، أو 14.6٪ من الناتج المحلي الإجمالي.

وقال فرايدنبيرغ إن الميزانية تحولت إلى عجز هائل قدره 85.8 مليار دولار أسترالي (61.3 مليار دولار) في نهاية العام في يونيو 2020 مقارنة مع توقعات سابقة بفائض.

وسيصعد النقص أكثر في العام المقبل، حيث سيبلغ 184.5 مليار دولار أسترالي في 2020-21.

وصرح فرايدنبرغ للصحفيين في كانبيرا "إن أستراليا تعاني من أزمة صحية واقتصادية لا مثيل لها في السنوات المائة الماضية.. "لقد تعرض اقتصادنا لضربة كبيرة وهناك العديد من التحديات التي نواجهها. "