الارشيف / أخبار عالمية

بسبب 12 دينارًا.. تفاصيل مثيرة عن انتحار طفل «بدون» في الكويت

شهدت الكويت حادثاً مأساويًا أثار ضجة واسعة، حيث انتحر طفل يدعى علي الشمري يبلغ من العمر 12 عاماً من فئة "البدون" غير محددي الجنسية.

وكشف خالد ياسر الشمري، والد الطفل البدون، الذي انتحر شنقا في غرفته، عن تفاصيل الحادث، موضحًا أن الظروف المعيشية والحاجة للمال دفعت الطفل للانتحار، بحسب صحيفة "الراي" الكويتية.

وعن التفاصيل، يقول والد الطفل علي الشمري إن ابنه طلب منه قبل انتحاره بيوم واحد، مبلغ 12 دينارًا لاستلام "بلاي ستيشن" لدى ورشة التصليح منذ أسابيع، إلا أن المبلغ لم يكن بحوزته.

وأوضح الأب أن طفله رد قائلا "أدري إنك تعمل وتتعب علشاني وإخواني، ودائمًا ما تذكر أن العوز كسر ظهري.. ولكن بإذن الله ما أخليك محتاج لأحد".

وأضاف أن الطفل دخل بعدها إلى غرفة النوم، لتتفاجئ العائلة صباح اليوم التالي بالابن معلقا في واير وحدة التكييف، حيث شنق رقبته بسلك.

وأشار الشمري إلى أنه يعمل براتب 150 دينارًا، ولم يتسلم منها شيئا منذ 3 أشهر، مؤكدا أنه يعول أسرة مكونة من أم و6 أطفال.

فيما يقول عم الطفل، إن الصغير كان يدرس في الصف السادس، ومتفوق ومطيع ومحب لوالديه، موضحًا أنه تأخر هذا العام في دخول المدرسة لعدم تجديد بطاقة والده بسبب مديونية.

وأثارت حادثة انتحار الطفل علي الشمري جدلا واسعا في الكويت، حيث تجددت المطالب لإيجاد حل لقضية البدون.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر بسبب 12 دينارًا.. تفاصيل مثيرة عن انتحار طفل «بدون» في الكويت على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع صدى البلد وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا