الارشيف / أخبار عالمية

قصة ترحيل مدير تحرير صحفية القبس الكويتية بعد تورطه مع جماعة محظورة

قبل أيام، رحلت دولة الكويت مدير تحرير صحيفة "القبس الكويتية" اللبناني منير يونس، بحسب ما أوردته مصادر إعلامية كويتية.

وجاء ترحيل منير يونس الذي عمل أيضا في صحيفة "الشرق الأوسط" ، بعد اكتشاف تورطه مع جماعة محظورة في الكويت، وهي جماعة حزب الله اللبناني.

وتقول وسائل الإعلام الكويتية إن منير يونس الذي تضخم حسابه البنكي بفعل تعامله مع حزب الله، تم ترحيله قبل 3 أيام، بعد الاشتباه بعد ظهور عدة معلومات حول تورطه المذكور، ليتم إبعاده إداريا من دون محاكمة وترحيله، حيث أبلغ بإنهاء تعاقده وتجميد حسابه البنكي وترحيله.

وقبل أيام ظهرت معلومات للجهات المسؤولة في الكويت بوجود علاقة وطيدة بين منير وحزب الله اللبناني، ومع توطد علاقته بالحكومة الكويتية لعلمه في إحدى الصحف الكبرى في الكويت، فقد كان يزود حزب الله بمعلومات عن الكويت مقابل دعم كبير من الجماعة.

وقبل شهر، جاء قرار من إدارة الصحيفة بتخفيض رواتب الموظفين بسبب الأوضاع الحالية وتفشي فيروس ، لكن يونس رفض الانتقاص من راتبه الذي يبلغ 6 آلاف دينار كويتي، واقترح في المقابل فصل 25% من العاملين، لتوافق إدارة الصحيفة وتقوم بتسريح بعض الموظفين، ما أسفر عن تشرد عائلات صحفيين وعاملين في "القبس".

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر قصة ترحيل مدير تحرير صحفية القبس الكويتية بعد تورطه مع جماعة محظورة على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع صدى البلد وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا