الارشيف / العالم

رئيس الغابون يغادر المغرب متجهًا إلى بلاده

غادر الرئيس الغابوني علي بونغو المغرب الاثنين متوجهًا إلى ليبرفيل حيث سيترأس الثلاثاء مراسم أداء اليمين للحكومة الجديدة بعد أكثر من شهرين من الغياب عن بلاده، كما أفادت أوساطه.

وتابعت المصادر ذاتها “اعتبر الأطباء أن هذه الرحلة لا تشكل أي خطر على صحته”، بعد شهرين من النقاهة إثر إصابته بجلطة في الدماغ أواخر تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وباتت صحة الرئيس الغابوني تثير التكهنات في بلاده، وسط غياب معلومات رسمية مفصلة حول هذه المسألة منذ دخوله المستشفى في 24 تشرين الأول/أكتوبر في الرياض ونقله إلى مستشفى عسكري بالرباط ثم إلى مقر سكني خاص بالعاصمة المغربية.

وقد ظهر الرئيس في 31 كانون الأول/ديسمبر في شريط فيديو قصير مسجل في الرباط لتقديم التهاني لمواطنيه بالعام الجديد.

والاثنين الماضي، وقعت محاولة انقلاب في الغابون، وقد برر الانقلابيون تحركهم بين أمور أخرى بالحالة الصحية لبونغو وتأثيرها على إدارة البلاد.

وتم الإعلان عن تشكيل حكومة جديدة ومكتب جديد للرئاسة في الغابون مساء السبت في مقاطع فيديو مسجلة في المغرب.

ويجب على الوزراء تأدية اليمين أمام رئيس الجمهورية، بحسب الدستور الجديد. لذا، ينبغي أن يكون الاحتفال المقرر الثلاثاء مناسبة لأول ظهور رسمي لبونغو (59 عامًا) أمام المواطنين بعد عودته إلى بلده.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر رئيس الغابون يغادر المغرب متجهًا إلى بلاده على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع ارم وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا