الارشيف / العالم

جماعة بوكو حرام الإرهابية تقتل 280 مسيحي في نيجيريا

قامت جماعة بوكو حرام الإرهابية بقتل مئات المسيحيين بنيجيريا، والذي وصل عددهم إلى 280 شخصًا وذلك منذ بداية فبراير وحتى منتصف مارس.

وواصل مسلحو الهوسا فولاني الإسلامي بمساندة جماعة بوكو حرام الإرهابية قتل المئات من الأبرياء وتحديدا في عام 2018، قتل الآلاف وسط صمت دولي، وفقًا لما نشرته صحيفة «الأقباط متحدون».


ونشرت الصحيفة في تقرير يفيد بأن في الأسبوع الماضي تم قتل حوالي 52 امرأة، وقامت جماعة بوكو حرام بتدمير 100 منزل وحرق البعض الأخر خلال الهجمات التي شنتها على قريتي إنكيريمي ودوجونوما في مارو
وأجبرت جماعة بوكو حرام الإرهابية العديد من المسيحيين بمغادرة منازلهم بعد الهجمات العنيفة التي شنتها عليهم.


وتحتل نيجيريا المرتبة الثانية عشر في العالم من حيث الاضطهاد للديانة المسيحية، وذلك وفقًا لقائمة المراقبة العالمية لعام 2019 في open doors usa.


وأعلنت منظمة العفو الدولية الحقوقية في وقت سابق أن جماعة بوكو حرام الإرهابية قامت بقتل خوالي 60 شخصًا، بعدما اجتاحت قواتهم بلدة في الشمال الشرقي لنيجيريا.


واعتبرت منظمة العفو الدولية الحقوقية هذا الهجوم من أكثر الهجمات الدموية بوكو حرام، التي لها علاقة بتنظيم داعش الإرهابي.


وعبر أوساي أوجيفو مدير فرع المنظمة في نيجيريا عن هذا الإرهاب «هذا الهجوم على المدنيين الذين نزحوا بالفعل بسبب النزاع الدامي قد يرقى إلى جرائم حرب، والمسئولون عنه يجب أن يقدموا إلى العدالة».


وأضاف أوساي أوجيفو «أبلغنا شهود عيان أن الجنود النيجيريين فروا من مواقعهم قبل يوم من الهجوم، مما يظهر فشل السلطات في حماية المدنيين».

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر جماعة بوكو حرام الإرهابية تقتل 280 مسيحي في نيجيريا على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع المواطن وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.